الجمعة
2017-11-17, 9:20 PM
تقنية الاتصالات
أهلاً بك ضيف | RSS
الرئيسية تاريخ الاتصالات المتنقلة - منتدى الاتصالات التسجيل دخول
[ رسائل جديدة · المشاركين · قواعد المنتدى · بحث · RSS ]
صفحة 1 من%1
منتدى الاتصالات » منتدى الاتصالات » المقالات المقيمة » تاريخ الاتصالات المتنقلة (عبدالله سعد النفيسي رقم المتدرب 114291396 شعبة الاثنين 1 - 2)
تاريخ الاتصالات المتنقلة
النفيسيالتاريخ: الإثنين, 2010-07-05, 2:28 AM | رسالة # 1
مجند
مجموعة: الجوال
رسائل: 3
سمعة: 0
حالة: Offline
مقدمة عن تاريخ الاتصالات المتنقلة

منذ بدء استخدام الاتصالات اللاسلكية يحلمون بتوفير خدمة هاتفية لكل مشترك على حدة وذالك باستخدام جهاز هاتف شخصي له رقم يخص المشترك الذي يحمله وهذه الاجهزة تتصل بمراكز تنظيم

ثابتة يتم ربطها بمراكز الهواتف داخل القطر وبالتالي بشبكة الهواتف العالمية وهذا ما يطلق عليه الاتصالات الشخصية ويمثل الهاتف الخليوي الحلقة الاولى في تحقيق الحلم
قبل سبعينات هذا القرن لم يكن الهاتف الخليوي ممكن التحقيق لسببين اولهما عدم اتاحة جزء من المدىالطيفي الترددي بحيث يسمح بحيز ترددي لكل مشترك والثاني ان الاجهزة الإكترونية

التي كان يجب ان يستخدمها المشترك لتحقيق نظام الهاتف الخليوي اللاسلكي كانت ثقيلة الوزن وباهظة التكاليف

مع بداية السبعينات والتطور المذهل في تقنية وهندسة دوائر اشباه الموصلات المتكاملة تمكنت الصناعة من إنتاج اجهزة لاسلكية صغيرة الحجم و الوزن وذات اداء فائق بالاضافه الى

معقولية سعرها وتمكنت هذه الاجهزه من استخدام عدد من القنوات اللاسلكية التي بنظام تعدد الوصولية بتقسيم التردد ومعنى تعدد الوصوليه هو انه بتواجد عدد كبير من المشتركين
إلا ان عدد قليل منهم يمكنهم التحدث في اللحظة ذاتها وبالتالي النظام لا ينشغل بهم إلأ اذا طلب احدهم المكالمة وعندئذ يعمل نظام FDMA في البحث عن قناة غير مستخدمة او خالية

ليعطيها له ويتم البحث عن طريق معالج بيانات دقيقة باستخدام بروتوكول رياضي محدد لتنظيم هذه العملية

كان هذا هو الحل بالنسبة لنظام الهاتف اللاسلكية وفيه يتم استخدام محطات ارسال ذات قدرات عالية لتمكين كل قناة من القنوات من تغطية المدينة او المقاطعة بكاملها وعند استخدام

قناة معينة من قبل أحد المشتركين تصبح هذه القناة غير متاحة للمشتركين الاخرين داخل المدينة نفسها
ولمعالجة هذه المشكلة فقد تم تعديل هذا النظام وذلك باشراك عدد من المشتركين في قناة واحدة في نفس الوقت باستخدام عدد من محطات الارسال بدلا من محطة واحدة مع تصغير المساحة

التي تغطيها ويطلق على كل مساحه تغطيها اسم خلية بحيث لا تتداخل هذه المساحات وبالتالي يمكن اعادة استخدام المدى الطيفي الترددي للخلية ذاتها على قنوات كثيرة يقع كل منها في

خلية منفصلة عن الخلاية الاخرى وهو ما يسمى بنظاام الهاتف الخليوي

تاريخ الاتصالات المتنقلة

يتآلف اكثر الناس مع عدد من انظمة الاتصالات الراديوية المتنقلة المستعملة في الحياة اليومية العادية والامثلة على ذالك كثير ومتعددة منها اجهزة التحكم عن بعد و والهواتف

اللاسلكية واجهزة البيجر والهواتف الخليويه وعلى اية حال الكلفة والتعقيد والاداء وانواع الخدمات المعروضة بكل هذه الانظمه المتنقلة مختلفة جدا
التعبير المتنقل من الناحية التاريخيه يتعمل لتصنيف اي محطه طرفية اذاعيه يمكن ان تحرك اثناء التشغيل واكثر من ذالك فمؤخرا يتعمل هذا التعبير لوصف المحطة الطرفية الاذاعيه

التي ترتبط بمنصة متحركة عالية السرعه مثال الهاتف الخليوي في السيارة سريعة بينما المصطلح محمول يصف المحطة الطرفيه الاذاعية التي يمكن ان تكون محمولة باليد ومستعملة من قبل

شخص ما يمشي بسرعة
اما التعبير مشترك فيستعمل في الاغلب الاحيان لوصف المشترك المتحرك و المحمول لانه في اكثر انظمة الاتصال المتنقلة كل مشترك يدفع اجر اشتراك لاستعمال النظام وكل اداة اتصال

للمشترك تسمى وحدة مشترك وعموما المجموعة الجماعية للمشتركين في النظام وكل اداة اتصال للمشترك تسمى المشتركين المتحركين بالرغم من ان العديد من المشتركين في الحقيقة

يستعملون محطات طرفية محمولة خيث تتصل الهواتف المتنقلة بالقواعد الثابتة التي توصل الي مصدر الكهربائي التجاري والشبكة الاساسية الثابته

يمكن تصنيف نظام الارسال الراديوية المتنقلة كما يلي :

ا. نظام ارسال بسيط وفيها يتم الاتصال في اتجاه واحد وظم البيجر خير مثال على ذالك حيث تستقبل الرسائل ولا يتم الرد عليها

2. نظم ارسال نصف مزدوجة وفيها يتم الاتصال في اتجاهين وحيث ان هاذه الانضمة تستخد قناة راديوية واحدة للارسال و الاستقبل يعني في وقت يمكن للمشترك ان يرسل او انا يستقبل ومثال

ذالك اجهزة الشرطة

3. نظم ارسال مزدوج وفيها يتم الاتصال المتزامن بين المشترك والقاعدة الثابته حيث يتم الارسال والاستقبال في نفس الوقت با استخدام قناتين منفصلتين ومثال ذالك نظام الاتصال

المتحرك غي GSM

المرحلة قبل السائدة

ضهرت النظم المتنقلة لاول مرة بعد الحرب العالمية التالية وتمتد هذه المرحلة من الخمسينات الى الستينات وكانت التطبيقات الرئيسية الاولى للاتصالات الراديويه المتنقلة مقتصرة على
الجيش وشركات الطيران وشركات صيد السمك والشحن و الشرطة و الدفاع المدني وسيارة الاسعاف وسيارة الاجرة ومختلف المشاريع التجارية وتتضمن التطبيقات الاخرى مثل راديو ملاحة السفن
والطائرات بالاضافه الى الهاتف الراديوي المحمول لساحات المعركة ففي هذه المرحلة المبكرة كانت اجهزة الارسال ولاستقبال ضخمة وغالية

عيوب النظام الراديوي التقليدي

. خدمة هاتف السيارة الواحدة
. الاجهزة غالية وضخمة وثقيلة
. لاتوجد قابلية للمنولة او التسليم
. درجة الخدمة سيئة
. جودة الكلام او التخاطب منخفضه
. القدرة او السعة منخفضه
. سوق عالي الاشباع
. لايوجد اعادة استخدام التردد
. مستوى القدرة ليس امنا
. ارسال واستقبال جائع للقدرة

[b]الجيل الاول للنظم المتنقلة

على مر السنين تزايد المطلب العام للخدمات الردايوية المتنقلة بينما ضل طيف التردد المخصص لها محدود ونتيجة لهذا ضهرت تقنية جديدة لضبط هذا الوضع وهي نظام الراديوي الخليوي
المتنقلة التي يمكن ان تستوعب العديد من المشتركين عندما يتم تركيب اتصال راديوي خليوي مفروض على منطقة جغرافيه حيث اعتمدت هذه النظم على التقنية التماثلية

النظام

تبنى النظام الخليوي التقنيات التالية :
.اعادة استخدام التردد
. ضبط التحكم في القدرة
. مقطع الخلية
. تقسيم الخلية
. التسليم والمناولة

المقياس
يمكن تلخيص ما تم في هذا الجيل من النظمم المتنقلة في النقاط التالي :
. الاعتماد على التقنية التماثلية
. تطاقات مختلفة من تردد التشغيل
. نظم غير متوافقة
. معاناة من تشبع السعة اول القدرة
. محدد بالخدمة الصوتيه
. جودة الارسال غير كافية
. لا تشفير
. استخدام التعديل الترددي
. تعدد الوصول بتقسيم التردد في تقنية الارسال

الجيل الثاني للنظم المتنقلة

مع تطور التقنية الرقمية والطلب المتزايد على خدمة الهاتف الجوال تم انتاج تقنيات رقمية لارسال البيانات بسرهة عالية للخدمة وتحكم مرن جدا في النظام
تم بناء الجيل الثاني للنظام المتنقلة مع تقنية الرقمية في اواخر الثمانينان وائل التسعينات ويمتاز هذا الجيل بسعة او قدرة للنظام تعادل عدة مرات اعلى من النظام التماثلي
كما انه يقدم ميزات خدمية اكثر بنوعية خدمة عالية الجودة وتكلف خدمة منخفضة كما تم انتاج الانظمة اللاسلكية لانماط قابلية الحركة المختلفة

المقياس
1. المعيار الخليوي الرقمي الاوروبي باد هاذا النظام العمل في كل اوروبا سنة 1991م بعرض نطاق ترددي جديد وهو 900 ميجاهرتز لخدمة الهاتف الخليوي

2. المعيار الخليوي الامريكي في اخر سنة 1991م وفي الناحية الاخره تم تركيب اجهزة نظام رقمي خليوي في معظم المدن الامريكية

3. المعيار الخليوي الامريكي تم تطوير نظام رقمي خليوي يعتمد على تقنية تعدد الوصول بالتقسيم الشفري من قبل شركة كوالكوم والذي اعتمد كمعيار مرحلي مؤقت

4. النظام الياباني الرقمي الخليوي وكذالك نظام الهاتف الخليوي اليدوي الشخصي

5. الخدمة اللاسلكية في اوربا

الاهداف
يمكن تلخيص اهداف الجيل الثاني من نظم المتنقلة كما يلي :
. المقياس الموحد
. التجوال الدولي
. القدرة الضخمة
. تقنية التشفير الرقمية
. قوى الضوضاء والتداخل
. المدى المحسن للخدمات
. اجهزة بتكلفة منخفضة
. الاستهلاك الكهربائي المنخفض
. محطات طرفية ذات وزن خفيف
. ارسال رقمي متعدد الوصول بتقسيم الزمن
. توافق الشبكة الرقمية متكاملة الخدمات

الجيل الثالث للنظام المتنقلة

يلعب الجيل الثالث لنظام الاتصالات المتنقلة دورا هاما في تزويد المستخدسم بالخدمات التي تقدمها شبكات الاتصالات اللاسلكية الان مثل الشبكات العامة لتحويل الهاتف وشبكة الخدامت

الرقمية المتكاملة وتشمل هذه الخدمات نقل الصوت والبيانات الرقمية والصورة الثابتة والمتحركة والبريد الاكتروني
والتوجه الان هو التحرك نحو دمج كل التظبيقات اللاسلكية المتنقلة مثل النظم الرقمية الخليوية والهواتف الممتدة لاسلكيا ونظم النداء ونظم الاقمار الصناعية للمتنقلات في نظام عالمي

موحد وتقوم الهيئات العالمية حاليا بوضع المواصفات القياسية بتعريف الجيل الثالث حيث بدا تطوير الجيل الثالث عندما قام الاتحاد الدولي للاتصالات بعيدة المدى فرع الاتصالات

الردايوية المجموعة بوضع تعريف المتطلبات الجيل الثالث للنظام الراديوية المتنقلة

النظام
في البداية اطلق على هاذا الجيل مسمى FPLMTS حيث ادى تحديد نطاقات الطيف الترددي الاساسي حول العالم وهي النطاق الاول من 1885 الي 2025 ميجاهرتز والنطاق الثاني من 2110 الى
2200 ميجاهرتز وبالتوازي مع هاذا يعمل المعهد الاوربي للمواصفات القياسية للاتصالات على تعريف النظام العالمي لاتصالات المتنقلة ويتوقع ان يكون النظامان متوائمين اول متطابقين
واخير تمت تسمية هذا الجيل IMT200F بواسطة الاتحاد العالمي للاتصالات

الاهداف
يمكن تلخيص الاهداف اهداف الجيل الثالث للاتصالات المتنقلة في النقاط التالية :
. المقياس او المعيار الموحد
. التجوال الموحد
. خدمات الوسائط المتعددة
. المجموعة اليدوية العالمية الموحدة
. البيئة المتعددة
. نمط تحويل حزم البيانات ودائرة الحدمات

المقياس
يمكن تلخيص المقياس المستخدم مع هاذا الجيل من الاتصالات المتنقلة في النقاط التالية :
. نمط التسلسل المباشرة الذي يستند على تعدد الوصول العريض النطاق بالتقسيم الشفري
. نمط متعدد النقل او الحمل يستند على تعدد الوصول بالتقسيم الشفري 2000
. نمط تقسيم الزمن المزدوج يعتمد على تقسيم الزمن وتعدد الوصول بالتقسيم الشفري
. المجموعة اليدوية العالمية الموحدة
. البيئة المتعددة

النظام الشامل للاتصالات المتنقلة GSM

نبذة تاريخية والمعالم الرئيسية لمراحل تطور نظام GSM :
.سنة 1982 اوصت هيئة الاتصالات والبريد الاوروبية ب 2*25ميجاهرتز
. سنة 1982 نظام المجموعة الخاضة بالهاتف المتنقل تاسس من قبل CTEP
. سنة 1987 تم تحديد الغناصر الضرورية للارسال اللاسلكي
. سنة 1988 اخذ معهد معايير الاتصال الاوروبي على عاتقة مسؤولية تظام جي اس ام
. سنة 1990 المرحلة 1 تم تثبيت مواصفات جي اس ام 900
. سنة 1991 تدشين اول شبكة جي اس ام
. سنة 1992 تم تم تغير اسم جي اس ام الى النظام الموحد للاتصالت المتحركة لاسباب تسويقية
. سنة 1993 انجاز اتفاقية التجوال الدولي
. سنة 1994 انطلقة نقل البيانات بكفائة
. 1995 تدشين اول شبكة بي سي اس 1900 في الولاية المتحدة الامريكية و بداية التجوال SMS وتم نقل اشارات الصورة عن طريق الجي اس ام
. سنة 1996 133 شبكة في 81 دولة اصبحت جاهزة للتشغيل
. سنة 1997 200 شبكة جي اس ام من 109 دولة جاهزة للتشغيل مع 44 مليون مشترك حول العالم
. سنة 1998 320 شبكة جي اس ام من 118 دولة مع 135 مليون مشترك حول العالم
. سنة 1999 نظام تطبيق لاسلكي و 130 دولة و 260 مليون مشترك
. سنة 2000 عدد المشتركين 362 مليون مشترك و خدمة الحزم الرديوية

انتهى

الاسم . عبدالله سعد النفيسي
الرقم الاكاديمي . 114291396
شعبة . الاثنين 1 - 2

 
asealالتاريخ: الإثنين, 2010-07-05, 2:29 AM | رسالة # 2
فريق أوّل
مجموعة: المدراء
رسائل: 52
سمعة: 0
حالة: Offline
11/20
 
منتدى الاتصالات » منتدى الاتصالات » المقالات المقيمة » تاريخ الاتصالات المتنقلة (عبدالله سعد النفيسي رقم المتدرب 114291396 شعبة الاثنين 1 - 2)
صفحة 1 من%1
بحث:


Copyright MyCorp © 2017